أسباب الازمة القلبية و كيفية الوقاية منها

أسباب الازمة القلبية و كيفية الوقاية منها مقال علمي

تعريف الازمة القلبية

تحدث الأزمة القلبية عند إعاقة تدفق الدم إلى عضلة القلب. فلا يصل الأكسجين إلى عضلة القلب، مما يسبب تضرر النسيج أو موت النسيج.

أزمة قلبية

الأسباب المؤدية إلى الازمة القلبية

قد تنتج الأزمة القلبية عن:

  • زيادة سمك جدران الشرايين المغذية لعضلة القلب (الشرايين التاجية)
  • تراكم الصفائح الدهنية بالشرايين التاجية
  • ضيق الشرايين التاجية
  • تشنجات الشرايين التاجية
  • الإصابة بجلطة الدم بالشرايين التاجية

عوامل الخطر في الازمة القلبية

تزيد هذه العوامل من فرصة إصابتك بأزمة قلبية. إذا كنت تعاني من أي من هذه الأعراض فعليك إخبار طبيبك:

  • الجنس: ذكر
  • العمر المتزايد
  • مرض البدانة
  • التدخين
  • ضغط الدم العالي
  • نمط الحياة المترف
  • كوليسترول الدم العالي (خاصة، كوليسترول البروتين الشحمي منخفض الكثافة المرتفع، والبروتين الشحمي عالي الكثافة المنخفض)
  • ثلاثي جليسريد الدم المرتفع
  • مرض السكري
  • إجهاد
  • أفراد عائلة مصابين بأمراض القلب

الأعراض

تشمل الأعراض:

  • إحساس عاصر، ألم شديد بالصدر، وخاصة مصاحب لـ:
    • ممارسة التدريبات الرياضية أو الإجهاد
    • الضغط العصبي
    • المناخ البارد
    • وجبة دسمة
  • ألم بالكتف الأيسر، الذراع الأيسر، أو الفك
  • ضيق التنفس
  • جلد رطب متعرق
  • الغثيان
  • ضعف
  • فقدان الوعي
  • القلق , خاصة الشعور بالهلع أو التشاؤم بدون سبب واضح

أعراض غير معتادة للأزمة القلبية (قد تعاني منها النساء بشكل أكبر):

  • ألم بالمعدة
  • ألم بالظهر والكتف
  • الارتباك
  • الإغماء

التشخيص في الازمة القلبية

تشمل الاختبارات:

  • اختبارات دم – للبحث عن بعض الإنزيمات التي توجد بالدم بعد ساعات أو أيام من الإصابة بأزمة قلبية
  • اختبارات البول – للبحث عن بعض المواد التي توجد بالبول بعد ساعات أو أيام من الإصابة بأزمة قلبية
  • مخطط كهربائية القلب – وهو يسجل نشاط القلب عن طريق قياس الشحنات الكهربائية خلال عضلة القلب، يمكن أن تظهر تغييرات إذا كان هناك انسداد أو ضرر
  • مخطط صدى القلب – موجات صوتية عالية التردد (فوق صوتية) لفحص حجم، وشكل، ووظيفة، وحركة القلب
  • اختبار الضغط – يسجل نشط القلب الكهربائي تحت ضغط بدني متزايد، ويتم القيام به عادة بعد أيام أو أسابيع من الأزمة القلبية
  • المسح النووي – يستخدم به مادة نشطة إشعاعيا لرؤية المناطق التي بها تدفق دم ضعيف في عضلة القلب
  • التصوير الطبقي المحسوب بالشعاع الإلكتروني – نوع من أشعة-x يستخدم الحاسوب لرسم صور مفصلة للقلب، والشرايين التاجية، والمكونات البنيوية المحيطة؛ قد يكون مفيدا إذا كنت معرضا لخطر فوري للإصابة بمرض الشريان التاجي
  • تخطيط الأوعية التاجية – يستخد الصبغة وأشعة-x لرؤية الأماكن الضيقة أو انسداد الشرايين التاجية

العلاج من الازمة القلبية

يشمل العلاج:

  • الأكسجين
  • أدوية تخفيف الألم (مثل المورفين)
  • أدوية النترات
  • الأسبرين وعوامل مضادات الصفيحات الأخرى
  • أدوية محصرات مستقبلات البيتا و/أو مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (يتم إعطائه عادة)
  • أدوية مضادات القلق
  • عوامل مذيبات الجلطات (حال للخثرة) – قد يتم إعطاؤك أدوية لتفتيت جلطات الدم بالشرايين التاجية بالساعات الست الأولى بعد الأزمة القلبية.
    • تشمل الأدوية الأخرى التي قد يتم إعطاؤها أدوية إحصار وظيفة الصفائح (تسمى محصرات مستقبلات الصفائح IIb/IIIa).
  • أدوية خفض الكوليسترول (مثل، أدوية ستاتين)

الجراحة

قد تحتاج إلى جراحة إذا كنت مصابا بانسدادات حادة. تشمل الجراحة:

  • ترقيع تحويلي للشريان التاجي
  • استئصال العصاد
  • تقويم وعائي نفخي بقولبة أو بدون بقولبة

وفقا لإحدى الدراسات، خفت الذبحة بشكل أكبر عند المرضى الذين خضعوا لترقيع تحويلي للشريان التاجي، وحاجة أقل للقيام بإجراء مشابه. هذا بالمقارنة مع هؤلاء الذين خضعوا لتدخل شرياني جداري. يشتمل التدخل الشرياني الجداري على تقنيات تستخدم تقويما وعائيا نفخيا أو قولبة الشريان التاجي . <a
العلاج الطبيعي أو التأهيلي

أثناء الشفاء , قد تحتاج إلى علاج طبيعي أو تأهيلي لمساعدتك على استعادة قوتك.

علاج الاكتئاب

قد تشعر بالاكتئاب بعد الإصابة بأزمة قلبية. يمكن للعلاج و الأدوية أن تخفف الاكتئاب .

الوقاية من الازمة القلبية

قد تساعد الوقاية من أو علاج الشريان التاجي على الوقاية من الأزمة القلبية.

  • الحفاظ على وزن صحي .
  • ابدأ برنامج تدريبات رياضية آمن، اتبع نصيحة طبيبك.
  • إذا كنت تدخن، توقف عن التدخين .
  • اتبع نظاما غذائيا صحيحا، يجب أن يكون نظامك الغذائي ذا نسبة منخفضة من الدهون المشبعة، وغنيا بالأطعمة المحتوية على الحبوب الكاملة، والفاكهة، والخضروات.
  • قم بعلاج ضغط الدم العالي و السكري .
  • التحكم في الإجهاد .
  • استفسر من طبيبك حول تعاطي جرعة يومية صغيرة من الأسبرين . قد يساعد ذلك على الوقاية من الأزمة القلبية.
    • قد تكون معرضا بصورة أكبر للإصابة بنويف في السبيل المعدي المعوي إذا كنت تتعاطي أسبرين مع أدوية ألم أخرى. أيضا، قد لا يعمل الأسبرين بشكل جيد عند تعاطيه مع أدوية ألم أخرى.
  • استفسر من طبيبك حول طرق تخفيض نسبة الكوليسترول لديك.
  • استفسر من طبيبك حول أدوية القلب.

المصدر: Consumer Health Information, EBSCO Publishing. 2012 Aug
رقم المقالة المحفوظة: 2010044453

 

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *